سحابة مشاعر

٣٥ ر.س

في السماء هناك سحب، بيضاء اللون، شبيهة القطن، تزين السماء الزرقاء ببياضها الصافي،تتخللها خيوط ذهبية من أشعة الشمس، تحمل في داخلها قطرات من المطر اللطيف؛ لكي تروي الأرض، وتفرح ساكنيها. ولكن يأتي وقت وتتحول هذه السحب من الأبيض النقي إى الأسود، يصاحبها صوت الرعد، وكهرباء البرق، وتكون قطرات المطر قاسية على الأرض، فتضربها بكل قسوة، ربما تسبب الدمار لكل من يواجهها. كذلك هي كشاعر الإنسان، قلب يحمل الأحاسيس والآلام، والفرح والحزن، التفاؤل واليأس، الحب والكرخ، فلكل إنسان طريقةٌ في إخراج مشاعره.. هناك من يخرجها على شكل لوحة فتتحدث عنه، وهناك من يخرجها على شكل كلمات فتُسمع منه، وهناك من يخرجها على شكل قوة وظلم تؤذي من حوله، وهناك من يبقيها داخله؛ فتؤذي نفسه!



تم شراء هذا المنتج أكثر من ١٠ مرات
زائر منذ 6 أيام
هل الرواي جميله

ربما تعجبك